العودة الى أخبار منوعة

تحرّكات لنقل ملف الأسرى من زنازين الاحتلال إلى المحافل الدولية



حيفا – مكتب الاتحاد - قررت المحكمة العليا الإسرائيلية إرجاء إصدار القرار الخاص بالالتماسين المقدمين من الأسيرين الفلسطينيين بلال ذياب وثائر حلاحله المضربين عن الطعام منذ 66 يوما، مؤكدة أنها ستصدر القرار في وقت لاحق.

وقال نادي الاسير ان المحكمة أعطت تعليمات واضحة لمصلحة السجون بان تؤمّن ما يلزم من العلاج الصحي والرعاية للأسيرين اللذين بدا عليهما في المحكمة بأنهما في حالة صحية صعبة للغاية. وأشار إلى أن الأسير بلال ذياب سقط داخل قاعة المحكمة.

وأشار المحامي جواد بولس أن فريق الدفاع دافع خلال الجلسة بعدم قانونية الاعتقال الإداري، وطالب بإلغاء الأوامر الإدارية بحقهم، إلا أن النيابة الإسرائيلية أصرّت على موقفها بأن الأسيرين يشكلان خطراً على أمن وسلامة "إسرائيل" وجمهورها.

على صعيد آخر أعلن السفير جمال محمد الغنيم، مندوب الكويت الدائم لدى الجامعة العربية، أنه تقررعقد اجتماع طارئ لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الدائمين برئاسة الكويت الأحد المقبل بمقر الجامعة لمناقشة الوضع المأساوي للأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وأضاف الغنيم، في تصريحات صحيفة له، الخميس، أن الاجتماع من المتوقع أن يتوجه بطلب إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة لعقد جلسة استثنائية لمناقشة قضية الأسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال، مع دخول الآلاف منهم في إضراب مفتوح عن الطعام، وإدراجه كبند على أجندة الجمعية.

وتابع أن الاجتماع الطارئ سيناقش أيضا تنفيذ قرار قمة بغداد الأخير بالتحضير لعقد مؤتمر دولي حول قضية الأسرى الفلسطينيين، وذلك لتسليط الضوء على قضية الأسرى وفضح السياسة الإسرائيلية القائمة على الممارسات اللاإنسانية بحقهم.

وأكد أن الكويت بحكم رئاستها الدورة الحالية لمجلس الجامعة سوف تقدم الدعم اللازم للأشقاء الفلسطينيين من الأسرى والمعتلقين في سجون الاحتلال الإسرائيلي حتى يتم إنهاء معاناتهم.

وأطلقت الأمانة العامة لفلسطيني أوروبا حملة واسعة النطاق للتضامن مع الأسرى في سجون الاحتلال الصهيوني؛ تهدف إلى الضغط على صناع القرار والدوائر الرسمية في الاتحاد الأوربي والبرلمانات الأوروبية المختلفة للتدخل من أجل نصرة قضية الأسرى.

وقالت الحملة الأوروبية للدفاع عن الأسرى الفلسطينيين أنها سترسل عريضة، دعمها أكثر من عشرة آلاف مشارك في مؤتمر فلسطيني أوروبا العاشر في الدنمارك، السبت الماضي، لعدد كبير من السياسيين والبرلمانيين. وأضافت أنها سترسل العريضة إلى مفوضة الاتحاد الأوروبي البارونه كاثرين أشتون وذلك عبر وفد سياسي رفيع المستوي يشمل برلمانيين وسياسيين من مختلف أرجاء أوروبا، بحسب وكالة الأنباء الفلسطينية.

كذلك بدأت الحملة بإرسال رسائل عاجلة للأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون ورئيس الوزراء البريطاني ووزير خارجيته وأعضاء البرلمان الأوربي وأعضاء البرلمان البريطاني.

كما بدأت الحملة بالاتصال مع العشرات من الفلسطينيين والنشطاء في أوروبا لحثهم على إرسال رسالة خاصة وموقعه رسميا لأعضاء البرلمان في أوروبا والبرلمانيين المحليين في الدول الأوربية المنخرطة في الاتحاد، ومن المتوقع أن يستمر التحرك لفترة غير محدده بالتوازي مع إضراب الأسرى المستمر.

هذا وأكد الدكتور صائب عريقات عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، ان السلطة الفلسطينية تعمل على نقل ملف الأسرى الفلسطينيين العرب من زنازين الاحتلال إلى المحافل الدولية.

وشدد عريقات في حديث لإذاعة "موطني" امس الخميس، على اعتبار الأسرى داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي كأسرى حرب وفقاً للقوانين والمواثيق الدولية.

وكشف، عن أن لقاءاً سيجمعه مع مبعوث اللجنة الرباعية الدولية توني بلير للتباحث في قضية الأسرى وخصوصا المضربين عن الطعام، وأن القيادة تنتظر إجابات من الأطراف الدولية والإسرائيلية بعد الاتصالات المكثفة التي أجرتها بهذا الخصوص .

وحمل الدكتور صائب عريقات الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى، وطالبها بأن تقوم بما يلزم حتى نتفادى اي نتائج كارثية.

واصل طلبة جامعة بيرزيت فعالياتهم التضامنية مع الاسرى الذين دخلوا يومهم السابع عشر للإضراب عن الطعام، إذ قامت الحركة الطلابية بإغلاق الكافيتيريات الموجودة في الجامعة ودعت للإضراب عن الطعام تضامناً مع الأسرى.

منسق حركة الشبيبة الطلابية "طه الافغاني" قال "إن فعالية إغولاق الكافيتريات تأتي ضمن سلسلة فعاليات قامت بها الحركة الطلابية وستقوم بها خلال الفترة القادمة، وأنها شملت كل الكافيتيريات الداخلية والخارجية الموجودة على مدخل الجامعة".

اعتقال متضامنين مع الاسرى مقابل سجن الرملة

حيفا – مكتب الاتحاد – اعتقلت الشرطة الاسرائيلية امس عددا من المتضامنات والمتضامنين مع الاسرى خلال مظاهرة مقابل سجن الرملة.

وقال احد المتظاهرين ان المظاهرة بدأت الساعة الخامسة وبدأ المتظاهرون بالمغادرة، لكن الشرطة اقدمت على مهاجمة من بقي من المتظاهرين واعتقلت عددا منهم، ثم اعتقلت آخرين عندما توجهت مجموعة الى مركز الشرطة حيث تم احتجازهم.

والمعتقلون هم: معاذ مصلح، ايرينا صالح، ميخال زكسلر، ورد كيال، فداء شحادة، رامي يونس، اماني خليفة، ثائرة زعبي، انيس خطيب وجهاد عبد الله.


4/5/2012







العودة الى أخبار منوعة




® All Rights Reserved, ABNAA' SUHMATA Association
  Best experienced using MS Internet Explorer 6.0, Screen is optimised for viewing at 800 x 600