العودة الى أخبار منوعة

النائب بركة: الموقف الفلسطيني الرسمي من تقرير غولدستون يثير اشد مشاعر الغضب



* بركة: موقف لا يستقيم مع الوفاء لتضحيات ومعاناة الشعب الفلسطيني ومع ضرورة معاقبة المجرمين *

قال عضو الكنيست محمد بركة، رئيس الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، على خلفية قرار الجانب الفلسطيني سحب مشروع قرار لطرح تقرير غولدستون الدولي، الذي أكد أن إسرائيل ارتكبت جرائم حرب في غزة، هو موقف مثير للغضب، ولا يستقيم مع الوفاء لتضحيات ومعاناة الشعب الفلسطيني ومع ضرورة معاقبة المجرمين.

وقال بركة في بيان لوسائل الإعلام، إن ما قام به الجانب الفلسطيني ليس تأجيلا، وإنما تمييعا لمسؤولية المجرمين، نحن بطبيعة الحال نعرف أن إسرائيل ارتكبت جرائم حرب في قطاع غزة، قبل إعداد وصدور تقرير غولدستون، لكن هذا التقرير الذي جاء من لجنة دولية، يقف على رأسها قاض يعرّف نفسه كصهيوني، ورغم ذاك يقول إن إسرائيل ارتكبت جرائم حرب، له أهمية دولية تؤكد ما لمسه شعبنا على جلده.

وتابع بركة قائلا، ومن هنا فإن لا أحد يملك حق إعفاء المجرمين من جريمتهم، والخطوة التي قام بها الجانب الفلسطيني الرسمي لا تنسجم مع قرارات ومواقف "م. ت. ف" ولا مع مقررات مؤتمر حركة فتح الأخير، ولا مع الحق الطبيعي الذي يقضي بضرورة ملاحقة المجرمين الذين سفكوا دم شعبنا.

ودعا بركة اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ومركزية حركة فتح إلى القيام بدورهم لإلغاء هذا الموقف، الذي لا يستقيم مع الوفاء لتضحيات ومعاناة الشعب الفلسطيني ومع ضرورة معاقبة المجرمين، من جهة، ومن جهة أخرى يثير أشد مشاعر الاستهجان والغضب الشديدين.


3/10/2009



العودة الى أخبار منوعة


® All Rights Reserved, ABNAA' SUHMATA Association
  Best experienced using MS Internet Explorer 6.0, Screen is optimised for viewing at 800 x 600