اطلق حذاءك.....للشاعر العراقي محمد نصيف
أطلـقْ حـذاءَكَ تسلـمْ إنــهُ قــدرُ فالقولُ يا قـومُ مـا قـد قـالَ منتظـرُ
يا بـنَ العـراق ِ جـوابٌ قلتَـهُ علنـاً على الملا و به ِ قولُ العراقيينَ يُختَصرُ
أطلقْ حذاءَكَ ألجـمْ كـلَّ مِـنْ جَبُنَـوا وقامروا بمصيـر ِ الشعـب ِ وأتمـروا
هذا العراق ُ وهذا الطبـع ُ فـي دمِنـا الغيظ ُ جمرٌ على الأضـلاع ِ يستعـرُ
أطلقْ حـذاءكَ يـا حـرّاً فـداكَ أبـي بمـا فعلـتَ عـراقُ المجـد ِ ينتصـرُ
ارفعْ حذاءكَ وليُنْصَـبْ فـوقَ هامتِهِـم تاجاً يَليقُ بمـنْ خانـوا ومَـنْ غَـدَرُوا
هذي الشجاعـة ُ لـم نُدهـشْ لثورتِهـا هـذي الرجـالُ إذا الأفعـالُ تُخْتَـبَـرُ
هـذي المـدارسُ والأيـام ُ شـاهـدة فَسَلْ عَن ِ الأمر ِفي الميدان ِمَنْ حَضَرُوا
هذي المواقـفُ لـم يُرهِـبْ رجولَتَنـا حشدُ اللئام ِ ولـم نعبـأ ْ بِمَـنْ كَثُـرُوا
يـا أمَّ منتظـر ٍ بُـوركـت ِ والــدة ً اليـوم َ فيـك ِ العراقيّـات ُ تفتـخـرُ
إنّ النسـاءَ تَمَـنَّـتْ كــلُّ واحــدة لو أنّ مَنْ حَمَلَتْ في الأرحام ِ مُنتظـرُ
يا أمَّ هـذا الفتـى المقـدام ِ لا تَهُنـي فـإنَّ مثلَـك ِ معقـودٌ بهـا الظـفـرُ
يـا أمَّ منتظـر ٍ لا تَحمِـلـي كــدراً مَنْ تُنْجِب ِ الأسدَ لا يقربْ لهـا الكـدرُ
خمس ٌ مِنَ السَنَوات ِ الليل ُ ما بَرحَـتْ فيه ِ الهواجس ُ مسكونـاً بهـا الخطـرُ
كم حرّة ٍ بدموع ِ القهـر ِ قـد كَتَمَـتْ نوحاً تَحَرَّقَ فيـه ِ السمـع ُ والبصـرُ
كم حرّة ٍ وَأدَتْ في القلـب ِ حسرتَهـا تبكي شباباً على الألقاب ِ قـد نُحِـروا
كم حرّة ٍ بسياط ِ العـار ِ قـد جُلِـدَتْ وسِتْرُهَـا بيـد ِ الأنــذال ِ ينتـحـرُ
كم حُرقـة ٍ مزّقَـتْ أضلاعَنَـا أسَفـاً كم دمعة ٍ في غيـاب ِ الأهـل ِ تنهمـرُ
يَحِـقُّ أنْ تَهْنَئِـي يــا أمَّ مُنتـظـر ما كلُّ مَنْ أرضَعَتْ قـد سَرّهَـا الكِبَـرُ
فـإنَّ زرعَـك ِ قـد طابَـتْ منابـتُـه كلُّ مَنْ زَرَعَـتْ قـد راقَهَـا ثَمَـرُ
إنَّ ابنَك ِ الحرَّ قـد وفّـى مراضعَـه ُ ما ضَاع َ فيـه ِ عذابـاتٌ و لا سهـرُ
أيَـا عـراقَ المنـى لا تبتئـسْ لغـد فلنْ يُضيرَكَ مَنْ شذوا و مَـنْ كفـروا
ففـي رجالِـكَ قامـاتٌ تَديـنُ لـهـا هولُ الخطوب ِ و إنْ قـد خانَهَـا نفـرُ
مهما ادلهمَّ سواد ُ الليـل ِ يـا وطنـيُ فسوفَ يمسـح ُ أستـارَ الدجـى قمـرُ
هذي رجالُـكَ لا تعجـبْ بمـا صَنَعَـو في كلِّ خَطْـب ٍ و ميـدان ٍ لهـم أثـرُ
قد ثَبّتَوا في ركـاب ِ المجـد ِ رايتَهُـم فحيثمـا أسْرَجَـوا أمسـى لهـم خبـرُ




19/12/2008



® All Rights Reserved, ABNAA' SUHMATA Association
  Best experienced using MS Internet Explorer 6.0, Screen is optimised for viewing at 800 x 600