من مآسي اللجوء - سليم محمد قدورة 23/8/2008

كان عمري لا يتجاوز الستة أشهر عندما غيّبوا والدي مع آخرين , اقدم اليكم صورته المعلّقة في قلوبنا وسيرته التي تشبه سيرة الكثيرين من أهل بلدتنا وأبناء وطننا الذين رافقوه في رحلته الى اللامكان

نحن لا ننسى

قد ننتظر طويلا .. ولكن لن نيأس فأنتم ايها المغيبون تشبهون فلسطين بكل تفاصيلها, فان تركناكم تركناها وان نسيناها نسيناكم .ان أي فرد من أفراد بلدتنا هو غصن زيتون من شجرها العتيق الذي يجب أن لا نتسامح مع من تمتد يده عليه وأن نسترد أغصانها وننحتها تذكارا للتاريخ







® All Rights Reserved, ABNAA' SUHMATA Association
  Best experienced using MS Internet Explorer 6.0, Screen is optimised for viewing at 800 x 600