صفحة البداية
عن الجمعية
حق العودة
عن سحماتا
أخبار سحماتا
مواقف ونشاطات
شهادات وذكريات
مقالات و دراسات
أخبار منوعة
فن, تراث وحكايات
قوس قزح
من رياض الثقافة
والأدب
أفلام وأغاني
صور سحماتا
دنيا الأطفال
تعزيات
روابط مميزة
دفتر الزوار
اتصل بنا
English

شهادات وذكريات



شهادة الشيخ اسعد عبد الوهاب ( ابو صالح ) مواليد سحماتا 1928


سحماتا طبعًا ارض جبلية مشهورة بالزيتون وزرع الدخان والزراعة عمومًا .. بتحدّا ترشيحا غربي ودير قاسي من الشمال وسبلان من الشرق فكانت مصيف بالنسبة للجبل بعدم المؤاخذة, و كانت بلد مؤلفة من 1200 شخص ياللي متواجدين فيها وعائلات محترمة وكانت سحماتا حارتين, والبلد عايشة بكل امان واطمئنان بتحب بعضها البعض فاهم يا اخي وما كان في اي شي, ما كان في خلافات كبيرة وكان المسلمين والمسيحيين كانوا عائلة واحدة وبرمضان ما كان المسيحية يشربوا ولا يوكلوا ولا يدخنوا سيجارة وكلّوا احترامًا لاهل البلد المسلمين وكان في حوالي 15 عائلة مسيحية بسحماتا وكانوا متحابين بحبوا بعضن حتى لمن اطلعنا طلع معنا مختار البلد وهو مسيحي معنا على لبنان.

احنا دار عبد الوهاب اهل طريقة صوفيّة في البلد وكانوا شيوختنا الشيخ محمود عبد الوهاب والشيخ مصطفى والشيخ عبد القادر وكنّا نقَرئ لولا د ونختّمهن القرآن ونقوم بذكر لله تعالى كل ليلة اتنين وليلة جمعة, وكانت عنّا نوبة وكانت تطلع هالاعلام والرايات وشيوخنا وكلّو على الطريقة القادرية ...... وكان حياة المرحوم ابوي الله يرحمو متل ما قال يعني اللي تعجز عنّو الاطباء يعملوا بقدرة الله وتقصدوا الناس من المي للمي بفضل الله تعالى .

وكان حياة ابوي عامل مضافي يتلَقّى الناس هو والمختار كان عندو مضافي كمان ولناس وكل كبار هالبلد يجتمعوا بهالمضافات ويشربوا قهوة ويتحدثوا باحوال البلد .
وما حسّينا الاّ بالـ-47 بلّشت الاشياء بفلسطين تتغيّر بين العرب واليهود ونحنا كنّا شباب بهداك التاريخ حملنا بارودنا واستعدينا للقتال وشغلات من هالنوع ... ولمن بعدين دخل علينا جيش الانقاذ وكنّا ماشين معو ويقولولنا انّو اليهود بالضبط مش خرج قتال, فكانت النتيجة متل ما قال اللى حصل كنّا ننزل علمعركة وتصير القذايف تنزل علينا وننسحب .... نضطر ننسحب خوفاً على انفسنا .........

آخر مرة ما حسّينا الاّ اجت طيارات وقعدت تقصف من ترشيحا لطلعت شرقي البلد اطّلّعنا عالسما كُلاياتها غمامي سودا وشفنا القذايف اللي رمتها الطيارات كل قذيفة الله وكيلك متل الازان كل واحدة يدبّوها, فوق العشرين, خمسة وعشرين قذيفة على البلد من ترشيحا لشرق سحماتا. بالنهاية هاي الناس اللي كانت متواجدة بهالبلد ...

وكان حدّينا شوية من جيش الانقاذ وجدناهم قبّعوا خيامهم ومشوا , وبعدها اضطرت الناس تقوم تضب اواعيها وتروح عن البلد لمن شافت جيش الانقاذ هرب وطلع من البلد ... يعني ما عدش حدا سند النا عدم المؤاخذة وهاي هيّ اسباب طلعتنا من سحماتا وانو ما كان في حدا موجود ليدافع عن اهلنا وارضنا والله لو كان معنا سلاح ومدربين لكنّا متنا بسحماتا وما تركنا بلدنا وارضنا وتاريخنا لليهود العكاريت .

وقت اللجئة كنت انا وابن عمي ببلد اسما لبقيعة مالفة من دروز ومسيحية واسلام , اتغدّينا هناك لانو ابن عمي كان ماخذ حرمة من البلد وبعد ما اتغدينا طلعنا بدنا نروح تلا سحماتا وقريب العصر ولمن وصلنا لحد البلد اجت الطيارات وبلّشت قصف وضرب القذايف من ترشيحا لشرقي سحماتا ولمن شفنا الدنيا سوداء وسلاحنا كان مضبوب بالجبل وفقدنا اهلنا وما كان في الدومرة, كُلهن زحفوا وضلّوا طالعين ولمن ما لقيناش حدا لحقت بابوي واخواتي وطلعنا على لبنان وبعدين قالولنا في ترينات بتودّي على سوريا ونزلنا على صور لقينا ترين وركبنا وسحب فينا وطبّينا بحماة ولمن كانوا اهلنا موزعين ما عرفناش وين ضلّوا وبعد السؤال عرفنا انهن ضلّوا بلبنان وعرفنا انهن بطرابلس وهيك رجعنا من حماة للبنان لطرابلس واخدونا بعدين على الخيام وآخر شي وصلنا لهون لمخيم البداوي. ولمن احتلوا البلد وطلعت الناس ضل شي 14 او 15 شخص مسكتهن اليهود هناك بفلسطين, وبعد ما طلعنا وتركنا اواعينا وتيابنا وارضنا كل شي اللي منملكو بعتولنا اهل البلد اللي ضلّوا بفاسطين على اساس نرجع من طرف المختار لانو المختار طلع على رميش وقالولنا ارجعوا بس نحنا ما كان عنّا اطمئنان لليهود وللي عملوا من قتل ودبح ومشان هيك ما حدا رجع.




® All Rights Reserved, ABNAA' SUHMATA Association
  Best experienced using MS Internet Explorer 6.0, Screen is optimised for viewing at 800 x 600