العودة الى صفحة " مواقف ونشاطات"


أهالي سحماتا ومناصرو عودتهم يحيون مسيرة العودة



"نزداد عاما بعد عام ثقة ويغمرنا التفاؤل أننا عاجلا أم آجلا سنعود الى بلدنا رغم كل التضييق والملاحقة والتشريعات العنصرية"

سحماتا المهجرة ـ من مفيد مهنا ـ تلبية لدعوة "جمعية ابناء سحماتا" شاركت يوم أمس وفود من قرى حرفيش وفسوطة وبيت جن والبقيعة وترشيحا، والعشرات من أهالي سحماتا ممن بقوا في ارض الوطن في مسيرة الى أطلال سحماتا المهجرة.وبرز تنوّع الحضور الذي ضم مشاركين من كل الأعمار "جاءوا مع كبارهم وصغارهم، شبانًا وصبايا يحيون ذكرى نكبة تهجيرهم، ويستذكرون البيوت المهدمة، والطرقات واشجار الزيتون، والحارات وبِركة الماء، و"رَحَبة" او مدرسة او معبداً لم يستثنيهم قصف الطائرات يوم 28 تشرين اول 1948،.. لكن هذه الطائرات وكل وسائل التدمير والتشريد لم تستطع زعزعة حبهم لكل حبة تراب من ارض بلدهم، وحقهم بالعودة وإعادة اعمار بيوتهم وتشييد معالمها وكنس المغتصب من أراضيها".

بهذه الكلمات استهلّ ابن سحماتا فوزي موسى كلمته الترحيبية بالوفود مًُعطيًا المجال للوفود المشاركة بالتعبير عن مشاعرها حيث تكلم كل من الدكتور نسيم جبرائيل بشارة، الكاتب نمر نمر، الشاعر نايف سليم، إحسان مراد، حاتم شهلا ، الذين اجمعوا في كلماتهم على تضامنهم، مؤكدين على حق أهالي سحماتا الجارة بالعودة الى بلدهم وبيوتهم. وتطرق بعض المتحدثين الى تلك العلاقة التي كانت تربط سكان سحماتا المشهورة بزيتونها و(زيتها السحماني) بجيرانها من مختلف القرى.

اما الكلمة الرئيسة فكانت لرئيس جمعية سحماتا، وجيه سمعان، الذي قال: إن ما يبعث الغبطة في القلوب هو هذا التضامن من اهالي القرى المجاورة لسحماتا، فقضية تشريد وتهجير شعبنا موجودة في وجدان كل الشرفاء والوطنيين.وأضاف سمعان: بدورنا نزداد، عاما بعد عام، ثقة ويغمرنا التفاؤل أننا عاجلا أم آجلا سنعود الى بلدنا، خاصة وان هذه الوجوه التي ولدت بعد النكبة والتي يغمرها الحنين لقريتها وتمسكها بحق العودة بالرغم من كل التشريعات العنصرية التي تنشط المؤسسة الإسرائيلية لسنّها في السنوات الأخيرة، والتي تحاول ترسيخ المفاهيم الصهيونية القائلة ان الكبار يموتون والصغار ينسون.. ونحن من هنا وامام هذا المشهد، لا يسعنا إلا ان نقول لهم "افقعوا" فجيلا بعد جيل يسلم الراية، راية العودة وإعمار البلدة والعيش في روابيها بمحبة وسلام.

هذا وانتهى اللقاء بقراءة قصائد للمرحوم الشاعر حميد محمود، المعروف بلقب حميد العرب.

والصور التالية هي من تصوير : سهيل شكري سمعان



























العودة الى صفحة " مواقف ونشاطات"


® All Rights Reserved, ABNAA' SUHMATA Association
  Best experienced using MS Internet Explorer 6.0, Screen is optimised for viewing at 800 x 600