العودة الى صفحة " مواقف ونشاطات"


سحماتا في قلوب ابنائها
- حسام حرب

بدعوة من جمعية ابناء سحماتا لإحياء ذكرى النكبة الـ 62 التي حلّت بشعبنا العربي الفلسطيني، لبّى العشرات من اهالي سحماتا وانصارهم من مدن حيفا وقرى الجليل، وفي تمام الساعة الحادية عشرة اخذت الوفود تتقاطر الى القرية كبارًا وصغارًا ويؤكدون بقلوبهم وعيونهم على حق العودة لأهالي سحماتا وكل المهجرين واللاجئين الى ديارهم وبيوتهم. واطـّلع المشاركون وهم في طريقهم الى مكان اللقاء على الدمار الذي حل بهذه القرية الجميلة الخلابة على ايدي العصابات الصهيونية، وعلى خلفية البيوت المهدمة في الحارة الغربية التي تئنّ حجارتها وتبكي، على تلك الرابية التي تشكّل احدى روابي سحماتا الساحرة، كوّن الحاضرون طيفاً رائعاً يبعث الامل في النفوس ان هذا الفردوس المفقود يوما الى اهله سيعود.



ثم بدأ اللقاء الرسمي. وتولى العرافة سكرتير الجمعية ابن سحماتا فوزي موسى، الذي اكـّد على حق العودة وتمسك اهالي سحماتا في ثرى قريتهم. وأشار الى قناعته التامة بأن هؤلاء الاطفال المتواجدون معنا والذين يتربون على حب قريتهم حتمًا سيعودون اليها، ثم كانت الكلمة لعضو جبهة ترشيحا د. نسيم بشارة، وكلمة لعضو لجنة المبادرة العربية الدرزية الشيخ نمر نمر، كلمة للشاعر نايف سليم، كلمة رئيس جمعية ابناء سحماتا، وجيه سمعان الذي حمل بشدة على الحركة الصهيونية وكل من يساندها لأنهم كانوا السبب في النكبة التي حلت بشعبنا الفلسطيني والتي لا زالت مستمرة حتى اليوم، وأضاف، انهم ينكرون على اهالي سحماتا الحق في العودة الى قريتهم في نفس الوقت الذي يستمرون فيه في تعزيز المستوطنات القائمة على اراضيها..ان سحماتا هي ملك لأهلها وللاجيال القادمة، ولا يحق لهم ان يستأثروا بها.. ان كل واحد منا ان كان مهجرا في الوطن او لاجئا في الشتات يحمل سحماتا بين جوانحه وتنتقل معه حيث ينتقل.. وحتما سيحل ذلك اليوم الذي ستضمهم فيه تحت كنفيها.. ومن ثم كانت كلمة رئيس حركة الحرية للحضارة العربية السيد احسان مراد، كلمة لعضو اللجنة المركزية لابناء البلد وعضو مجلس فسوطة حاتم شهلة، كما وتحدث عضو ميثاق المعروفيين الاحرار وحزب التجمع السيد حمد صلالحة، والقت السيدة نورة محمود قصيدة لزوجها المرحوم وكانت الكلمة الأخيرة للطفلة الرائعة حنين قاسم موسى، عنوانها:الى متى.





























































































عن موقع الأصل . نت



العودة الى صفحة " مواقف ونشاطات"


® All Rights Reserved, ABNAA' SUHMATA Association
  Best experienced using MS Internet Explorer 6.0, Screen is optimised for viewing at 800 x 600