صفحة البداية
عن الجمعية
حق العودة
عن سحماتا
أخبار سحماتا
مواقف ونشاطات
شهادات وذكريات
مقالات و دراسات
أخبار منوعة
فن, تراث وحكايات
قوس قزح
من رياض الثقافة
والأدب
أفلام وأغاني
صور سحماتا
دنيا الأطفال
تعزيات
روابط مميزة
دفتر الزوار
اتصل بنا
English

«التيــار الشعبــي»: صباحـي يواجـه هيمنـة الإسلاميين
مستندا الى تأييد شعبي غير متوقع جعله يحتل المرتبة الثالثة في الانتخابات الرئاسية الاخيرة، يعود حمدين صباحي، اليساري القومي، الى الساحة السياسية مطلقا حركة تسعى للتصدي لهيمنه الاسلاميين المتهمين بالابقاء على الفوارق الاجتماعية وعلى النزعة السلطوية لعهد حسني مبارك.

وكان صباحي يعتبر في بداية الحملة الانتخابية مرشحا هامشيا الا انه حقق صعودا كبيرا وحصل في النهاية على 20,7 في المئة من الاصوات في الجولة الاولى للانتخابات الرئاسية في ايار الماضي، ليحل ثالثا بعد محمد مرسي (24,7 في المئة)، وآخر رئيس وزراء في عهد مبارك، احمد شفيق (23,6 في المئة).

واستطاع صباحي، الذي يعلن انتماءه الى ميراث جمال عبد الناصر، ان يستقطب اصوات الشباب و«الثوريين» الذين انتفضوا ضد الرئيس المخلوع حسني مبارك في مطلع العام 2011. وامام قرابة 15 الف شخص تجمعوا مساء الجمعة في ميدان عابدين في قلب القاهرة، اكد صباحي ان حركته الجديدة، «التيار الشعبي»، مفتوحة «لكل الاحزاب التي تدافع عن اهداف الثورة والتي يلخصها شعارها الشهير: عيش، حرية، عدالة اجتماعية».

يدا بيد مع القس يوحنا إسحق راعي كنيسة العذراء في الشرقية، وقف صباحي محييا الحضور الذين هتفوا «مسلم ومسيحي ايد واحدة».

وفي اشارة واضحة الى الاقباط الخائفين من الصعود السياسي للاسلاميين والذين يخشون من ان يدفعوا ثمن الفيلم المسيء للنبي محمد الذي يتهم اقباط مهاجرون بانتاجة، قال صباحي ان «التيار الشعبي سيكون باب الطمأنينة لكل الخائفين، والعدل لكل المظلومين، وأعضاءه هم دعاة المحبة».

ومن على المنصة ذاتها، شن احد قادة «التيار الشعبي»، رئيس اتحاد النقابات المستقلة كمال ابو عيطة هجوماً شديدا على الاسلاميين واصفا اياهم بـ«الطغاة الجدد»، ومؤكدا انهم ما زالوا يستخدمون القبضة الامنية في مواجهة العمال المصريين، وتعهد بأن يواصل هؤلاء «كفاحهم ضد الاستبداد السياسي والاجتماعي الذي لا يزال قائما». ويريد صباحي ان يجعل من القضايا الاجتماعية محور مشروعه على خلفية احتقان تعكسه اضرابات في قطاعات عدة من بينها النقل العام والتعليم والصحة.

وفي مقابلة تلفزيونية مع قناة تلفزيونية مصرية خاصة، قال صباحي الاسبوع الماضي ان «نظاما يمينيا (للإخوان المسلمين) حل محل نظام يميني آخر سقط» هو نظام مبارك.

ويسعى صباحي الذي يدعو الى سياسة ضريبية تصاعدية على الاكثر ثراء، الى اجتذاب قطاعات واسعة من المصريين باتت تخشى من ان تؤدي المشكلات المالية والاقتصادية للبلاد الى تقليص الدعم المخصص للسلع الأساسية وخصوصا الخبز والوقود وغاز المنازل.

ويريد حمدين صباحي لحركته ان تكون ايضا حصنا لحرية التعبير والابداع في مواجهة الاسلاميين المتهمين بالرغبة في فرض قيود على هذه الحقوق في الدستور الجديد للبلاد الذي تعكف على كتابته لجنة يهيمنون عليها.

وقال صباحي امام سينمائيين وممثلين ومثقفين وممثلي احزاب من اليسار ويسار الوسط جاؤوا لمساندة حركته الجديدة «لا بد من ان نناضل من اجل الدستور حتى لا ينفرد به أحد سواء كان حزباً أو جماعة»، في إشارة الى جماعة الإخوان المسلمين».

المصدر (أ ف ب)
27/9/2012






® All Rights Reserved, ABNAA' SUHMATA Association
  Best experienced using MS Internet Explorer 6.0, Screen is optimised for viewing at 800 x 600