صفحة البداية
عن الجمعية
حق العودة
عن سحماتا
أخبار سحماتا
مواقف ونشاطات
شهادات وذكريات
مقالات و دراسات
أخبار منوعة
فن, تراث وحكايات
قوس قزح
من رياض الثقافة
والأدب
أفلام وأغاني
صور سحماتا
دنيا الأطفال
تعزيات
روابط مميزة
دفتر الزوار
اتصل بنا
English

ارهاب ضد الشعب السوري



التفجيرات التي هزت دمشق امس صباحا واوقعت عشرات القتلى ومئات الجرحى في صفوف القوات السورية والمدنيين المتوجهين الى اعمالهم والاطفال المنطلقين الى مدارسهم جريمة نكراء بحق الشعب السوري وامنه وسلامته. هذه الارهاب بنتائجه الفورية المدمرة والوحشية والذي يسعى مرتكبوه الى الجريمة الاكبر والتي لا تغتفر، اغراق سوريا وشعبها في حمام من الدم ودوامة السيناريو العراقي، الذي حصد حياة مئات الوف العراقيين واودى بارواح مدنية مسالمة وحول العراق الى مسرح دائم لجرائم مشابهة ومتكررة.

ان المجرمين ايا كانوا من سوريين أو دخلاء على الشعب السوري، من "اشقاء" عرب او غرباء اجانب، يعلنون من خلال اعمالهم البشعة افلاسهم السياسي ويحاولون نقل سوريا وشعبها الى مرحلة جديدة في الصراع القائم منذ اكثر من عام في سوريا.

لا يمكن أن يدعي أيا كان بأن مثل هذه الوسائل الدنيئة هي اداة لتحقيق اهداف نبيلة، تصب في مصلحة الشعب السوري أو سيادته الوطنية وطابع حياته . ان محاولات جر سوريا وشعبها الى حرب أهلية فشلت حتى الان وتحطمت على صخرة وعي الشعب السوري وبضمنه المعارضه الوطنية،للمخططات التي تحاك ضده مما استدعى رفع منسوب المؤامرات الى حد تفجير الاوضاع سعيا الى تغييب الامن والامان وسيادة حالة من الفوضى القاتلة .

ان جميع محاولات الامبريالية وعملائها، داخل سوريا وخارجها، استغلال المطالب الشرعية للشعب السوري بالاصلاحات المرجوة في البلاد على الاصعدة الاقتصادية والسياسية ومطالبه بتعميم الديموقراطية وحرية التعبير عن الرأي والتنظم ادت الى اقتناص ما بدأ كتحرك سلمي شعبي بيد مجموعة عميلة تخدم، في عسكرتها للتحركات الشعبية، المؤامرات ضد سوريا وسيادتها ودورها في المنطقة.

بقلق بالغ على ما يجري في هذا البلد العربي نعلم علم اليقين ان الحل الامني وتصعيد اعمال العنف ايا كان مرتكبوها لا يمكن ان تكون هي الحل. فالمخرج الوحيد من الازمة هو تعزيز الحوار الداخلي والاسراع في انجاز الاصلاحات وتحقيق المطالب الشرعية التي انطلقت الاحتجاجات الشعبية من أجلها، والتصدي من خلال الوحدة لجميع اشكال المؤامرات الخارجية منعا لسفك المزيد من الدم السوري الغالي.


صحيفة الاتحاد
عن موقع الجبهة
11/5/2012







® All Rights Reserved, ABNAA' SUHMATA Association
  Best experienced using MS Internet Explorer 6.0, Screen is optimised for viewing at 800 x 600