صفحة البداية
عن الجمعية
حق العودة
عن سحماتا
أخبار سحماتا
مواقف ونشاطات
شهادات وذكريات
مقالات و دراسات
أخبار منوعة
فن, تراث وحكايات
قوس قزح
من رياض الثقافة
والأدب
أفلام وأغاني
صور سحماتا
دنيا الأطفال
تعزيات
روابط مميزة
دفتر الزوار
اتصل بنا
English

فاشيون وأغبياء!



الحملة الراهنة على الفنان محمد بكري - التي تبلغ أوجها في دعوة وزير اللاثقافة ليمور لفنات إلى وقف مشاركته في مسرحية "بيت برناردا ألبا"، وعطفًا على مطالبات شبيهة من حركة "إم ترتسو" الفاشية المفضوحة – هذه الحملة لا تؤكد استشراء المدّ العنصري والمعادي للديمقراطية في المؤسسة الحاكمة وفي المجتمع الإسرائيلي، وحسب، ولكن تقدّم لنا نموذجًا على لحظة غباء فاشية مكثفة.
إنّ مثل هذه الإجراءات، وبقدر ما تعكس خطورة اليمين الإسرائيلي على ما تبقى من حيّز ديمقراطي في هذه البلاد، فإنه تعكس ذعر هذا اليمين المأزوم من انسحاب البساط من تحت قدميه، وتضعه في "خانة اليك". وبقدر ما علينا أن نعي خطورة هذه الإجراءات فعلينا أن نعي أيضًا أنّ المعركة ضد الفاشية هي معركة نقاط. وأمامنا الآن فرصة لإلحاق هزيمة نكراء بالخطاب الفاشي وعزله ولو موضعيًا.

إنّ ردود الفعل الأولية ضد التحريض على بكري والمتضامِنة معه، وإن كانت غير كافية بعد، مشجّعة، والمطلوب اليوم هو تصعيدها وتعزيزها، والتصدي لها على يد أكبر عدد من المثقفين والشخصيات والمؤسسات اليهودية والعربية، لوضع المجتمع الإسرائيلي أمام مرآة إفرازاته الفاشية الكريهة، وتحميله حصته من مسؤولية المواجهة.

فلشدّة غبائهم وغطرستهم، اختار الفاشيون رقمًا صعبًا، على شاكلة فنان كبير، يشهد له القاصي والداني ليس فقط ببراعته المهنية وقامته الإبداعية، بل أيضًا بمواقفه الإنسانية الأصيلة، وعلى رأسها مواقفه من أجل حق شعبه العربي الفلسطيني في الوجود والحياة الكريمة ومن أجل السلام العادل؛ سلام الشعوب بحق الشعوب.

ستظل قامة محمد بكري وما يمثله لشعبه ولكل إنسان تقدّمي شامخة متألقة على مسرح الإبداع والحياة، أما الواقفون وراء هذا النعيق الفاشي فهم عابرون في كلام عابر!

بركة: على الوزيرة ليفنات وقف التحريض ضد الفنان بكري

* تصرف وزيرة الثقافة يؤكد أنها وزيرة اللا ثقافة

* ردا على نواب: في جنين كانت جرائم وهذه حقيقة لا تستطيعون إنكارها

القدس – لمراسلنا البرلماني - هاجم النائب محمد بركة، رئيس الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، في كلمة له أمام الهيئة العامة للكنيست وزيرة التربية والثقافة ليمور ليفنات، لكونها دعت مسرح "تسافتا" الى عدم السماح للفنان القدير محمد بكري، بالمشاركة في تقديم عرض مسرحي، مساء أمس الاول الإثنين.

وقال بركة في كلمته، إن تصرف وزيرة التربية والثقافة يؤكد أنها وزيرة لا تربية ولا ثقافة، وهو اعتداء فظ على حرية الفن والإبداع، وان كل ذرائع ليفنات ومن مثلها، لم تصمد أمام الجهاز القضائي، في إشارة إلى الحملة الشرسة التي تشنها جهات يمينية متطرفة وعسكرية، وعسكرية سابقة ضد الفنان بكري، بسبب فيلمه الشهري "جنين جنين" الذي وثق بعضا من جوانب الجرائم الإسرائيلية في مخيم جنين في العام 2002.

وتابع بركة قائلا، إن الفنان محمد بكري، فنان مبدع قدير، وهو فنان إنساني وطني له بصمات واضحة على مسيرة الفن، وهذا جدير بالاحترام، لا بمهاجمته والتحريض عليه في كل مناسبة.

وقد قاطع كلمة النائب بركة نواب من كتل مختلفة، من بينهم النائب من حزب "كديما" نحمان شاي، الشهير بكونه ناطقا بلسان الجيش خلال حرب الخليج الأولى، وقد اعترض العسكري احتياط شاي، على كلام النائب بركة عن الفنان بكري، منتقدا فيلم "جنين جنين".

فرد النائب بركة عليه وعلى غيره من النواب قائلا، إن الفنان بكري عرض حقائق ليست حسب مزاجكم ولا تستطيعون إنكارها، والحقيقة هي أنه في جنين ارتكب جيش الاحتلال جرائم، شئتم الاعتراف أم رفضتم.



عن الاتحاد
1/2/2012







® All Rights Reserved, ABNAA' SUHMATA Association
  Best experienced using MS Internet Explorer 6.0, Screen is optimised for viewing at 800 x 600