العودة الى صفحة " مواقف ونشاطات"


مُلتقى أطفال سحماتا السابع


تحت شعار سحماتا لأبنائها ونعم لعودة كافة المهجرين واللاجئين، وفي جوّ مفعم بالأمل والفرح تدفّق ما ينوف عن المائة والخمسين من أطفال سحماتا وذويهم الى قريتهم بتاريخ 4/8/2007 وذلك بدعوة من جمعية "ابناء سحماتا" وتحت رعايتها للاشتراك في الملتقى. لقد غصّ المكان بجموعهم على احدى قمم سحماتا الجميلة في الحارة الغربية، ومن مختلف الاجيال كوّنوا قوس قزح مما يعزز الامل في النفوس ان العودة لا بدّ آتية.


لقد تخللت الملتقى طيلة سويعات النهار الاغاني الوطنية، وتجمّلت بأروع الاغاني لسحماتا - لزيتونها وبيادرها وينابيعها وتاريخها ولإنسانها العاشق لها.


يشاهدون مسرحية العم متى

وتصدّرت مسرحية "العم متّى" التي تحكي قصة سحماتا اول البرامج، حيث تألّق الفنان لطف نويصر فيها وأبدع في بث ثقافة العودة ونقل الرسالة الى الاطفال ونقل الوصية اليهم عبر ادائه الرائع وعبر الأغنيات التي تعبّر عن روح المسرحية وانسيابٍ معها برقّة ولطف مما زادهم حبّا وعشقا لقريتهم، وتشبثا بالعودة اليها.


مشهد من المسرحية

ثم تلاها فعالية سينمائية قدمها الشاب وليد حمدان، حيث تفاعل الاطفال فيها وقدموا لقطات جميلة رائعة باشرافه عن سحماتا وتاريخها.





وكان مسك الختام للساحر رائف عباس الذي امتعهم بالبرنامج الغني الذي قدمه لهم ولاقى هوى في نفوسهم.





لقد قضى الاطفال مع ذويهم والمسؤولين عن الملتقى وقتا جميلا لا احلى ولا أروع، آملين ان يعودوا عودة دائمة الى قريتهم وبنائها من جديد والعيش على ارضها وتحت قبة سمائها بعزّة وكرامة، متمنين ان يعود كل اطفال سحماتا وفلسطين مع اهاليهم الى اراضيهم وديارهم.


* تصوير سهيل سمعان

مزيد من الصور

العودة الى صفحة " مواقف ونشاطات"


® All Rights Reserved, ABNAA' SUHMATA Association
  Best experienced using MS Internet Explorer 6.0, Screen is optimised for viewing at 800 x 600